الاحصائيات
عدد الاخبار 173
عدد المقالات 59
عدد الفيديوهات 117
عدد الصوتيات 3
عدد الصور 66
عدد الفلاشات 1
أستطلاع الرأى

Loading...



ندوة توعوية عن الشركة العمانية لخدمات البيئة

19/12/2017 - 04:58:48 PM


الندوة التوعوية البيئية للتعريف باستراتيجية الشركة العمانية القابضة لخدمات البيئة (بيئة) لإعادة هيكلة و نقل قطاع النفايات الصلبة بسلطنة عمان

تقرير : جمال عتيق 

تم إنعقاد الندوة التوعوية البيئية للتعريف باستراتيجية الشركة العمانية القابضة لخدمات البيئة (بيئة) و الدور المناط بها في نقل قطاع إدارة النفايات من بلدية ظفار إلى معية الشركة.

تم عقد الندوة بالقاعة الرئيسية للإجتماعات بمكتب سعادة السيد/ محمد بن سيف البوسعيدي ،، المحترم والي ولاية طاقة حيث تفضل سعادته مشكوراً باستضافة الندوة و الدعوة لها و رعايتها ، هذا و قد حضر الندوة عدد كبير من الشيوخ و الأعيان و ممثلين لبعض الجهات الحكومية ذات العلاقة و المهتمين بموضوع الندوة من طلاب المدارس و المواطنين رجالاً و نساءاً.

إشتملت الندوة على عرض مرئ قام بتقديمه الفاضل/ محمد بن علوي بن عبد الله مقيبل المدير الأقليمي لشركة بيئة بمحافظة ظفار تطرق في مستهله التعريف بالشركة و أهدافها و هي شركة عمانية مملوكة للحكومة تم تأسيسها في عام 2007. وفي عام 2009 منح المرسوم السلطاني رقم 2009/46 الشركة العمانية القابضة لخدمات البيئة "بيئة" تفويضاً وكياناً قانونياً لتكون مسؤولة عن إدارة النفايات البلدية والصناعية وغيرها في سلطنة عمان. تسعى الشركة العمانية القابضة لخدمات البيئة "بيئة" جاهدة نحو الحفاظ على بيئة عمانية جميلة للأجيال القادمة.

تتمثل الأهداف الرئيسية لشركة "بيئة" في الحد من الأضرار البيئية الناجمة عن العمليات التقليدية المستخدمة للتخلص من النفايات، وتنظيم قطاع النفايات والخدمات البيئية ذات الصلة بطريقة مستدامة، بالإضافة إلى تطوير الصناعة ودعم الاقتصاد. في هذا الإطار، تعمل الشركة العمانية القابضة لخدمات البيئة "بيئة" على التحرك نحو استخدام الممارسات المستدامة لإدارة النفايات بموجب المعايير الدولية، من خلال إنشاء البنية التحتية المطلوبة، وإعادة هيكلة خدمات جمع النفايات البلدية، وتعزيز الوعي العام بإدارة النفايات.

هذا و قد تطرقت النوة إلى العديد من المواضيع التي اشتملت على:

· رؤية و رسالة الشركة و أهدافها قصيرة و بعيدة المدى.

· مقارنات بين الأوضاع التقليدية لإدارة النفايات التي كانت تمارس في السابق و التي تسببت في إلحاق أضرار كبيرة بالبيئة و ما تقوم به الشركة من إجراءات تصحيحية تعود بادارة النفايات إلى مسارها الصحيح الذي يحقق حماية البيئة و مواردها الطبيعية و العمل الدؤوب لإستدامتها للأجيال القادمة.

· شرح تفصيلي لإستراتيجية الشركة و أهدافها على المدى القريب و البعيد الذي يغطي الأفق التخطيطي حتى عام 2040م.

· المشاريع التي قامت و تقوم بتنفيذها الشركة في كل محافظات السلطنة و برامج إستكمال نقل القطاع في كامل أرجاء السلطنة و الذي شارف على الإنتهاء.

· الجهد الكبير الذي قامت به شركة بيئة في تعجيل إغلاقها لمردم طاقة الذي ظل يشكل هاجساً كبيراً لدى سكان الولاية و الولايات المجاورة بسبب تأثيراته السلبية على مكونات البيئة و الصحة العامة.

· الدور المناط بالمجتمع المحلي بشرائحه و منابره المختلفة في مساندة الدور الذي تقوم به الشركة في نقل القطاع من خلال رفع الوعي في التعامل مع النفايات إنتاجاً و حفظاً لها في المواقع المخصصة لها و تشجيع عملية الفرز عند المصدر و استغلال النفايات الصالحة في إعادة التدوير و تعظيم الفائدة الإقتصادية منه.

· عرض بعض الشرائح و الأفلام المرئية التي تطرقت إلي بعض الممارسات السلبية الشائعة في التعامل مع التخلص من النفايات و وضعها في الأماكن الخطأ و المضرة بالبيئة و المظهر العام و في مقابل ذلك بعض الشرائح المصححة لتلك الأخطاء.

· ملخص عام للأعمال التي تقوم بها الشركة في نقل القطاع بمحافظة ظفار.

في ختام الندوة تم فتح باب النقاش و الأسئلة و المداخلات التي شارك فيها عدد كبير من الحضور و تم التطرق فيها لعدة مواضيع و استفسارات في صلب الموضوع و منها ما يخص بعض الملاحظات على عمل الشركة و قد تمت الإجابة عليها بكل شفافية

و قد ثمن المجتمعون دور شركة بيئة في إقامة مثل هذه الندوات التي تأتي بالكثير من الفوائد لرفع مستوى الوعي البيئي لدى المجتمع المحلى في التعامل مع إدارة النفايات على وجه الخصوص.

 

 

 


طباعة



279 | 0

أضف تعليق

الصورة تتحدث

أحدث الفيديوهات
المتواجدون حاليا